تعيين صفحة رئيسية المفضلةاتصل بنا اللغة
"التربية" و"ابداع المعلم" ينظمان الأربعاء المقبل حفلاً في رام الله لتكريم ثلاثة معلمين قد يتأهلون للتصفية النهائي"إبداع المعلم" والتربية ينفذان دورة لادماج الطلبة ذوي الإعاقة الذهنية"أبناء طارق": لعلّ كي مون يسمع!!التحكيم المركزي لفئة الناشطين الشباب ضمن مشروع الدفاع عن الحق في التعليم في فلسطينابداع المعلم يعقد تحكيم مركزي لمشاريع توثّق انتهاكات التعليم 30 هيئة محلية تخضع لتحليل موازناتها من منظور حقوق الانسانإبداع المعلم" يختتم تدريب 128 شخص " لمشروع تطوع الطلاب الوطني الفلسطيني في غزة"تحت رعاية مدير التربية و التعليم في نابلس..انعقاد جلسة تقييمية لمشروع التدقيق الاجتماعي للمدارس المعلمون يتوجهون اليوم الى المدارس لتجهيز لبدأ للعام الدراسي الجديد مسابقة " أفضل معلم في العالم " شارك أو رشح أحدهم ليشارك إبداع المعلم والتربية يدعوان إلى أوسع مشاركة في منافسة " أفضل معلم في العالم"التدريب على إعداد 30 شكوى حول قضايا حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنسانيبنات دير بلوط ترصد معاناة النساء العاملات في الزراعةجامعة الاستقلال تعتمد لغة الاشارة كمساق اجباري في خطتها الاكاديميةمركز إبداع المعلم ومؤسسة الحق ينفذان ورشة تدريبية في UPRجائزة التدقيق المجتمعي لمدرسة بنات بيت فوريك الثانويةالتربية وإبداع المعلم يعقدان التحكيم المركزي لمشاريع طلابية في برنامج التدقيق الاجتماعيوزارة التربية وإبداع المعلم يعقدان ورشة تدريبية حول التدقيق الاجتماعيقرية بورين جنوبي نابلس تختتم مشروع الصفوف العلاجية اطفال فلسطين يرسمون احلامهم بالتعليم ما بعد 2015 في فلسطينمركز إبداع المعلم يعقد دورة تدريبية في الحماية والأمن الالكترونيالائتلاف التربوي الفلسطيني يعلن انطلاق فعاليات اسبوع التعليم العالمي في فلسطين مشروع التدقيق الاجتماعي يناقش مخرجاته مع بلدية بيتا الحملة العربية للتعليم تختتم مشاركتها بالمنتدى الاجتماعي في تونس إبداع المعلم : يحيي يوم الأرض في بيت إجزا شمال غرب القدسمبادرة تربوية هادفة بعنوان "مستكشفون صغار" في سلفيتورشة تدريبية للبرلمان والوساطة الطلابية في مدرسة فرخة الاساسية غرب سلفيت وزارة التربية وإبداع المعلم يعقدان ورشة عمل لمشرفين التربية والتعليم ضمن برنامج حقوق الإنسان بدأ استعدادات الحملة العربية للتعليم لعقد مؤتمر " طريق الى الكرامة " في تونسإبداع المعلم : يعقد ورشة تدريبية في مدرسة فرخة غرب سلفيتمدرسة سميحة خليل تنتخب برلمان طلابي بالشراكة مع إبداع المعلم ولجنة الانتخابات المركزيةإبداع المعلم بالشراكة مع وكالة غوث وتشغيل الاجئين يختتمان مخيم "يقودون التغيير" في جنين مشروع "الفلسطينيون ذوو الاعاقة يقودون التغيير" يعرض إنجازاتهانتخاب رفعت صباح نائباً لرئيس الحملة العالمية للتعليمأعلان مركز إبداع المعلم واتحاد ذوي الاعاقة عن اطلاق تقرير حملة "من حقنا جميعاً أن نعمل"التعليم وإبداع المعلم يستكملان ورشة عمل في برنامج حقوق الإنسان والقانون الإنسانيمركز إبداع المعلم ينظم مخيم شتوي بعنوان "معا نكسر حاجزا و نبني مستقبلا" اطلاق كتاب من اقوالهم وتوقيع مذكرات تفاهم في محافظات المحافظات الشماليةفلسطين تشارك في المؤتمر الاقليمي للدول العربية حول 'التربية ما بعد 2015'التربية وإبداع المعلم يعقدان ورشة تدريبية للمعلمين حول القانون الدولي الانساني التربية والتعليم ومركز إبداع المعلم يفتتحان المخيم الشتوي في اريحاللمرة الثانية على التوالي انتخاب رفعت صباح ممثلا للمنطقة العربية في مجموعة استشارية دولية تابعة لـ "يونسكو"لقاء حواري عن أسبوع العمل العالمي لسنة 2014اعلان انطلاق فعاليات الحملة العالمية للتعليم في فلسطينمركز ابداع المعلم يختتم نشاطات مبادرة "طلبة في وجه الفساد"الخطة الإستراتيجية الثالثة لقطاع التعليمسياسة جديدة للحملة العالمية للتعليم حول التعليم والإعاقةوزارة التربية وإبداع المعلم يعقدان التحكيم المركزي لمشروع التدقيق الاجتماعي وزارة التربية ومركز إبداع المعلم يختتمان ورشة حول المواطنةيوم مفتوح في بيت الروش ضمن مشروع مكافحة عمالة الأطفالبرنامج تأملات تربوية يناقش مدى توافر قيم النزاهه و الشفافيه في المناهج الفلسطينيةلجنة الضغط والمناصرة للأشخاص ذوي الإعاقة و دير البلح للتأهيل يبحثان سبل التعاونانقاذ العملية التربوية بتحقيق مطالب المعلمينإبداع المعلم وطموح يعقدان ورشة عمل بعنوان "كيف نساند أبناءنا"إبداع المعلم يختتم دورات تدريبية حول " بناء قدرات المعلمين بأساليب التعليم الفعال"بغزةالبنك العربي يتبنى مشروع تحسين البيئة المدرسية لـ 3مدارس حكوميةجسر نحو المستقبل وزارة التربية وإبداع المعلم ينهيان ورشة تدريبية في التدقيق الاجتماعيرسالة مشتركة بمناسبة اليوم العالمي للمعلمينوزارة التربية تعلن نتائج مسح المعرفة والاتجاهات والممارسات نحو المياه والنظافة والصحة في المدارس اختتام تدريب مشرفين تروبيين ومعلمين على مبحث الصحة والبيئةنحو مدارس فلسطينية فاعلةوزارة التربية توقع اتفاقية شراكة مع برنامج الأغذية العالمي لتنفيذ المرحلة السابعة من مشروع الغذاء من أجل التعليم وزارة التربية تطلق مشروعاً ريادياً لتوظيف الحاسوب اللوحي والمحمول في التعليموزارة التربية تنظم لقاءً مع رؤساء أقسام الميدان في المديرياتماجستير الآداب في "حقوق الإنسان وإدارة النزاعات"ورشة عمل لتحديد الاحتياجات التدريبية حول مشروع مكافحة عمالة الأطفالالقيادة الديموقراطية التربوية اختتام مؤتمر يتناول حقوق ذوي الإعاقة في التعليم والصحة والعملمؤتمر يتناول حقوق ذوي الإعاقة في التعليم والصحة والعملوزارة التربية تعقد ثلاث ورشات عمل حول تطوير مناهج التعليم والتدريب المهني والتقنيوزارة التربية تستنكر مواصلة الإحتلال فرض الاقامة الجبرية على طلبة المدارس الاهتمام بالتعليم ورصد موازنات إضافية له من توصيات التي اختتام بها أعمال المؤتمر "إصلاح التعليم في العالم العربي" تواصل أعمال مؤتمر "اصلاح التعليم في العالم العربي" في الأردنمارثون اليوم المفتتوح في قرية النبي صالح ضمن فعاليات الحملة العالمية للتعليم مارثون اليوم المفتتوح في قريم النبي صالح ضمن فعاليات الحملة العالمية للتعليم قرية حبلة تشارك في الحملة العالمية للتعليم 2013فعاليات الحملة العالمية للتعليم 2013 في مخيم الفارعةمارثون رياضي في قلقيلية احتفالاً بأسبوع الحملة العالمية للتعليم قلقيلية تستمر في إحياء فعاليات أسبوع العمل العالمي للتعليم تحت شعار "المعلم يستحق"بلدة قباطية تنظم مهرجانا مركزيا ضمن فعاليات الحملة العالمية للتعليم 2013وزارة التربية تنظم حفلاً لاستقبال الأمناء العامين للجان الوطنية للتربية والثقافة والعلوم العربيةإطلاق فعاليات الحملة العالمية للتعليم للجميع تحت عنوان المعلم يستحقوسط مؤشرات حول أن 40% من طلبة الصفوف الأساسية لا يجيدون القراءة والكتابةوزارة التربية ومركز إبداع المعلم يعقدان ورشة عمل في التدقيق الاجتماعيتكامل الجهود هو السبيل لتجاوز اشكالية تدني التحصيل العلمي لدى الطلبةمركز إبداع المعلم ووزارة التربية والتعليم يختتمان ورشة عمل في التدقيق الاجتماعي40 مدرسة حكومية ستنفذ مشروع التدقيق الاجتماعي و تفحص الفساد في فلسطين للعام 2013المطالبة بضرورة تبني عقد منتدى نسوي اجتماعي عالمي في فلسطينأفتتح مركز ابداع المعلم تدريب الجيل السادس لمشروع المواطنة بقطاع غزة إبداع المعلم ووزارة التربية والتعليم يعقدان ورشة عمل في المواطنةالتربية وابداع المعلم يكرمان المدارس الفائزة بمشاريع المسؤولية المجتمعالتربية توقع مذكرتي تفاهم مع إبداع المعلم لتنفيذ برنامجين في المدارس "إبداع المعلم" يستعرض جانبا من انجازاته المحلية والدوليةالصبّاح: صورة المرأة في ذهن الذكر خطرة جدا والمرأة أقدر على صوغ منهاج يكرس حقوقهامركز ابداع المعلم من فكرة الى واقع إبداع المعلم" يستعرض جانبا من انجازاته المحلية وعلى المستوى الدوليفعاليات الخلوة الفكرية السنوية لمركز إبداع المعلمفلسطين تشارك في مؤتمر حول تعليم الكبار في الأردنانطلاق فعاليات مؤتمر الأيام التربوية التنويرية شبكة "معا" و"ابداع المعلم" يجددان اتفاقية شراكة إعلامية تربويةالصفوف العلاجية ...تجربة رائدة في معالجة الضعف الاكاديمي لطلبة المدارس الصباح يوكد على اهمية تعليم الكبار ..اللجنة الوطنية لجسور تنظم مؤتمر التربية من منظور نسويالائتلاف الفلسطيني التربوي يدين الاعتداء الغاشم على قطاع غزة تهنئة من حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح الى الاستاذ رفعت صباح انتخاب رفعت صباح عضوا في اللجنة الدولية للمنظمات غير الحكومية للتعليمالتعليم بين الحق والسلعةبرنامج تأملات ... التربية المدنية بين الواقع والتطبيقلنعمل معا من أجل التغيير- تعزيز حرية اختيار الفتيات التخصص الجامعي المنتدى النسوي التربوي الفلسطينيامسية رمضانية حول الغزو الثقافي والانغلاق الثقافيختتم امس السبت مركز ابداع المعلم مشروع التبادل الثقافي البولندي الفلسطينيمركز إبداع المعلم والاتحاد الفلسطيني العام للأشخاص ذوي الإعاقة يختتمان 3 تدريبات في القيادة والمناصرةانتخاب هيئة جديدة لجمعية مركز إبداع المعلممركز إبداع المعلم ينظم دورة تدريبية ضمن مشروع نعم انها تستطيعبرنامج تاملات تربوية.. نظام التوجيهي الجديد بين المقترح والتطبيقبدء تنفيذ قرار تعيين ذوي الاعاقة في المؤسسات الحكومية والخاصةالتوجيهي و مقترح وزارة التربية للتغيير مرة أخرى وزارة التّربية والتّعليم ومركز إبداع المعلم يختتمان التحكيم المركزي لمشروع المواطنة للعام 2012 ضمن إطار مشروع الفلسطينيون ذوي الإعاقة يقودون التغيير الممول من الاتحاد الأوروبيمدرستي بنات خانيونس الإعدادية " ج " و أم سلمه الأساسية للبنات تتصدر مشروع المواطنة لعام 2012تغيير قادم في نظام امتحان التوجيهيعبير البرتقال والليمون في اليوم المفتوح لمدرسة كفردان الثانوية التلقين والحفظ سببا اساسيا لعدم تحقيق المناهج لاهدافها ولضعف التحصيل العلمي"برنامج تأملات تربوية" يناقش المناهج الفلسطينيةبدء التحضيرات لعقد مؤتمر وطني حول المسؤولية الاجتماعية في التعليم اخبار الحملة العربية للتعليمطلبة من مدرسة العامرية يطلعون محافظ جنين على مشكلة التلوث البيئيمجلس التعليم المحلي في قرية برطعة ينظم لقاءا حواريا بين المعلمين والاهالي بدء التحضيرات لاطلاق حملة وطنية لتعزيز المشاركة السياسية للمراة الفلسطينيةوزارة التربية والتعليم وإبداع المعلم ينهيان ورشة تدريب المواطنة"ابداع المعلم" و "معا" يوقعان اتفاقية شراكة لتنفيذ برامج اعلامية متلفزةمركز إبداع المعلم يطلق خطته التشغيلية للثلاث سنوات القادمةاختتام الدورة التدريبية للجيل الخامس لمشروع المواطنة في غزةانطلاق الجيل الخامس لمشروع المواطنة في غزة طالبات مخيم دير عمار يطالبن بنادي رياضي ثقافيلقاء مع منسقي لجان مجتمع المدرسة"نعم إنها تستطيع " ... مشروع رائد يطلقه مركز إبداع المعلممركز إبداع المعلم ينفذ دورة تدريبية لناشطين اجتماعين من شمال الضفة الغربيةضمن مشروع لجان مجتمع المدرسة - دورة تدريبية في اعداد مشاريع تدخل لتحسين البيئة التعليميةاختتام دورة تدريبية للمعلمين المرشحين للعمل في مشروع دروس التقوية والمخيمات العلاجيةلتعزيز المسؤولية الاجتماعية تجاه التعليمنداء لاحرار العالم..... فلسطين الدولة القادمة عريضة للتوقيع... مليون توقيع تربوي من اجل الاعتراف بدولة فلسطين في ايلولالتوصيات التي خرج بها مؤتمر الايام التربوية المشاركون في مؤتمر آليات تطوير العمل النقابي يوصون باجراء انتخابات لنقابة المعلمين في المدارس الحكومية
دمج الأطفال ذوي الإعاقة مجتمعياً
دمج الأطفال ذوي الإعاقة مجتمعياً
الحملة العالمية للتعليم
الحملة العالمية للتعليم
مسابقة " أفضل معلم في العالم "
مسابقة " أفضل معلم في العالم "
الخطة الاستراتيجية
الخطة الاستراتيجية
التقرير المالي
التقرير المالي
فينود راينا
فينود راينا
Towards Creative Change in Palestinian Education
Towards Creative Change in Palestinian Education
امتحان التوجيهي: اداة قياس لاعادة توجيه الاستثمارا


بقلم: د. توفيق أبو شربة
من أجل تحديد الوظيفة المتوخاة من اجراء امتحان التوجيهي, ينبغي التأكيد على العلاقة بين هوية المجتمع من ناحية, وبين نظام التعليم ومدى استقرار العوامل البيئية (المجتمعية – الاقتصادية) السائدة في ذلك المجتمع من ناحية اخرى. في البداية, يمكن القول أن كثيرا من الخصائص التي تشكل هوية المجتمعات ترتبط بشكل وثيق بأنظمة التعليم السائدة فيها. بمعنى أن نظام التعليم وهوية المجتمع أمران مترابطان بشكل عضوي ويؤثر كل منهما في الاخر. فنظام التعليم الثانوي في انجلترا يختلف عن نظام التعليم الثانوي في فرنسا من حيث البنية والوظيفة بسبب اختلاف هوية كلا المجتمعين بالرغم من كون البلدين عضوين فاعلين في السوق الاوروبية المشتركة.

فاذا أردنا لمجتمع أن يتغير فعلى نظام التعليم, ليس فقط ان يتغير, بل يجب ان يكون هو المحرك الاساسي لهذا التغيير, وما عدا ذلك فان المجتمع سيستنسخ نفسه من جديد. بناء على ذلك, فانه في وسط بيئة محلية ودولية متغيرة باستمرار, تصبح عملية التغيير مطلوبة في شتى مناحي الحياة من اجل تسهيل الاندماج في حركة تلك البيئة كما واتجاها. وعليه, فان احداث تغييرات في أنظمة التعليم في أي مجتمع يجب أن تتسق بشكل فاعل مع جميع محركات التغيير التي تؤثر في مجموعها على هوية النسيج المجتمعي وما يرتبط به من رؤى وقيم وثقافات وبرمجه جماعية لمخزون الوعي في المجتمع ورأس ماله الفكري. من هنا, فان السؤال الهام ينبغي أن يتمحور حول الحاجة الى التغيير وماهيته وسبل ادارته ومدى اتساقه مع المتغيرات البيئية. وينبغي ملاحظة انه من الطبيعي أن يلقى اي تغيير مقاومة. ولذلك فان ادارة التغيير يجب ان تتضمن فن التعامل بمهنية مع كل اشكال مقاومة التغيير. وهذه المهنية تعني تفعيل العمل المؤسسي الذي تبقى قواعده سليمة بغض النظر عن شخصية صاحب القرار.

من ناحية أخرى, فان الاستثمار في التعليم على مستوى المجتمع يختلف عن بقية أنواع الاستثمارات في كونه استثمارا طويل الاجل لا بد منه مهما كان حجم العائد على الاستثمار, وفي كون هذا العائد لا يقاس بمصطلحات مالية فقط. ويكتسب التعليم في فلسطين أهمية خاصة كونها لا تملك موارد اقتصادية تذكر غير موردها البشري. لذلك, فان تعظيم العائد على الاستثمار في التعليم كما ونوعا, لن يتأتى الا من خلال صياغة وتشكيل مخرجات التعليم على شكل كوادر مؤهله ومدربة وقادرة على المساهمة بفاعليه في جهود التنمية الفلسطينية. من هنا, فان ادارة الاستثمار في التعليم ينبغي أن تستهدف تطوير منحنى التعلم ( Learning Curve) بشكل يبرر حجم تلك الاستثمارت وزيادة معدلات العائد على الاستثمار بشكل يلبي توقعات كافة الاطراف ذات العلاقة (افرادا وجماعات وقطاعات) في المجتمع الفلسطيني.

ان ما يثار من أفكار مؤيده أو رافضه أو متحفظة حول مشروع تغيير تتبناه وزارة التعليم في فلسطين حول كيفية قياس اداء الطلبة في نهاية المرحلة المدرسية (امتحان التوجيهي) ما هو الا حراك مجتمعي ايجابي لادارة التغيير في احد مكونات النظام التعليمي الا وهو اليات القياس والتقويم. بهذا المعنى, فانه بقدر ما يعتبر امتحان التوجيهي تتويجا لفترة طويلة من المرحلة المدرسية في حياة الطلبة, فانه يعتبر أداة قياس رئيسيه في محطة هامه من محطات التقييم والمراجعه لاستثمارات مستمرة تتراكم بشكل دوري على فترة 12 سنه من أجل اعادة توجيهها من جديد. ومن هنا أخذ هذا الامتحان تسميته. وتنبع اهمية هذه المحطة من كونها نقطة تحول في نسب المشاركة في المبالغ المستثمرة بين الدولة ومواطنيها. فالعبء الاكبر من الاستثمار ما قبل التوجيهي (ممثلا بتكاليف نظام التعليم الرسمي) يقع على عاتق الدولة التي تقوم خلال هذه الفترة بالاستثمار في التعليم الالزامي في اطفال اليوم من مواطنيها ليكونوا رجال الغد طبقا لدورها في الوصاية ( Custodian Function). ومن ثم يتحول هذا العبء الكبير من الاستثمار اللاحق ما بعد التوجيهي على عاتق مواطنيها في حين تمارس الدولة وظيفة اخرى تتمثل في الاشراف.

( Steward Function) على تلك الاستثمارات. بهذا الفهم لهذه المحطة من تقييم الاستثمار في التعليم, وبغض النظر عن ميزات وقصور شكل ومضمون امتحان التوجيهي الساري أو المقترح, فان تساؤلات مشروعه تطرح نفسها بموضوعيه حول عدد من الامور وفي مقدمتها كل العوامل المتعلقة بعملية القياس كأساس ومقدمة سليمة لعملية التقييم وربطها بكفاءة كلا من الاداتين. ما الذي نود ان نقيسه بواسطة الاداة المسماه "امتحان التوجيهي"؟ ما هي المهارات والقيم والسلوكيات وبقية خصائص مخرجات التعليم التي وضعت كاهداف استراتيجية لعملية التعليم وينبغي قياسها؟ ما هي اوجه القصور في الامتحان الساري المفعول؟ وهل سيعوض الامتحان المقترح هذا القصور؟ وكيف يمكن ان تتحسن عملية التقييم اذا ما استبدلت اداة القياس الاولى بالاداة الثانية المقترحه؟

من ناحية اخرى, هل جميع مكونات نظام التعليم الحالي تعمل بكفاءة ما عدا اداة القياس (التوجيهي) السارية؟ هل استبدال اداس القياس الحالية باداة قياس جديد (الامتحان الجديد) يجعل نظام التعليم الحالي يعمل بكفاءة اكبر؟ ام أن النظام القديم برمته لم يعد كفؤا وينبغي استبداله بنظام جديد؟ وما مدى مساهمة مثل هذه العوامل في زيادة او تحسين جودة كل من العائد على الاستثمار في التعليم ومنحنى التعلم؟

ان صناعة قرار سليم بهذا الحجم من التأثير والذي يتوقع أن يمس توجهات المجتمع حول الاستثمار في التعليم لا يمكن ان يبنى على تغيير يطال جزأ من نظام التعليم بمعزل عن بقية مكوناته. ولا يتوقع ان يكون هذا القرار سليما ان لم يرتبط بشكل سلس ومتناغم مع كل العوامل البيئية المحيطة وفي مقدمتها العوامل البيئية والقانونية وكل النشاطات المجتمعية المرتبطة به. ولا يتوقع ايضا ان يكون سليما الا اذا كان قرارا مجتمعيا تديره الوزارة المعنية وليس قرارها الفردي.

فاذا اريد للتغير ان يكون ناضجا فينبغي ان يشمل كافة مكونات النظام التعليمي من خلال حراك اجتماعي واسع وشامل تديره وزارة التعليم المخولة بصناعة القرار ضمن خطة استرايجية شامله ذات اهداف واضحة ورؤية واضحة ورسالة واضحة. ان الاستماع الى اراء الجمهور المتأثر بالقرار ( Public Hearing) هي الية متبعة في كثير من الدول قبل تشريع اي قانون او نظام وحتى معايير مهنية من خلال عملية تسمى ( Due Process) لضمان ان لا تغبن مصالحهم عند صناعة القرار. ان اليات الاستماع الى اراء الجمهور في شؤون التعليم والمتبعة في فلسطين ليست كافية بالرغم من كونها هامة. ولذلك فان اطلاق اليات غير تقليدية تتناسب والعصر الذي نعيش فيه يعتبر مطلبا هاما وحيويا.

وعلى سبيل المثال لا الحصر, لماذا لا تخصص وزارة التعليم على موقعها على شبكة الانترنت مكانا تعرض مسودة مشروعاتها التي تتطلب استماعا الى الجمهور الى جانب طرقها التقليدية في الاستماع للخبراء والمتخصصين في الجامعات وغيرها من المؤسسات؟ اليس التعليم ومن ثم التعليم الملائم هو افضل استثمار اجتماعي واقتصادي لاي وطن من اجل ازدهار ورخاء مواطنيه؟
_____________________________________________
* الجامعة العربية الامريكية- جنين

*المصدر http://www.maannews.net/arb/ViewDetails.aspx?ID=501495